هل أنت على وشك البدء في تداول العملات الرقمية؟ حسنًا، قد تشعر بالارتياح عند معرفة أن هناك الكثير من الآخرين الذين يخططون لفعل الشيء نفسه. معظمهم ليس لديهم أدنى فكرة عن كيفية البدء، وهنا تكمن أهمية تعلم بعض الأساسيات الضرورية لغرض تقدمك في المهنة وتقدم الآخرين. سيخبرك معظم الخبراء أن توخي الحذر أمرًا بالغ الأهمية إذا كنت ترغب في البدء في الاستثمار وكسب مبالغ كبيرة من الأرباح.

قد لا يكون بعضكم على علم بهذا ولكن العملات المشفرة قد لا تكون مستقرة في بعض الأحيان. بالطبع، هي مشهورة بأرباحها العالية ولكن قد تكون هناك أوقات يُحاط فيها الاستثمار بالمخاطر. لذلك، من الضروري تحديد ما إذا كانت المعاملة التي تخطط لإجرائها آمنة أم لا. كيف يمكنك معرفة ذلك؟ حسنًا، هناك العديد من الأدوات والتقنيات التي يميل الكثير من المتداولين الخبراء إلى اللجوء إليها لتحديد الأوقات الصحيحة والخاطئة للتداول والاستثمار.

قد تندهش عندما تكتشف أن هناك مفاهيم مختلفة يمكن أن تساعدك كثيرًا لتحديد المشاريع التي يمكن أن تكون مربحة للغاية. التحليل الأساسي هو أحد هذه المفاهيم. شارك جميع خبراء التداول في EZDSK بآرائهم من أجل مساعدة جميع القراء من خلال خبرتهم الخاصة في الاستثمار في العملات المشفرة والتداول عبر الإنترنت. لذلك دون مزيد من اللبس، إليك ملخص شامل لما يجب أن تعد نفسك له والأشياء التي ينبغي أن تقوم بها للحصول على تجربة سلسة ومربحة.

فهم التحليل الأساسي

يعتبر التحليل الأساسي نهجًا شائعًا يميل عدد كبير من المستثمرين إلى استخدامه من أجل تحديد القيمة الفعلية الدقيقة للأصل القابل للتداول، خاصة عند تداول العملات المشفرة. يمكنك القول إنه تقييم شامل يقوم به الأشخاص لدراسة العوامل التي يمكن أن تؤثر على القيمة الفعلية للأصل على المدى الطويل. بالإضافة إلى ذلك، يميل المحللون أيضًا إلى دراسة المؤشرات الاقتصادية والكمية والنوعية لتكوين صورة أساسية فيما يتعلق بقيمة أصول عملة مشفرة معينة.

صدق أو لا تصدق، لقد نجحت هذه الطريقة في مساعدة مجموعة متنوعة من الصفقات المهتمة بإجراء استثمارات لتحقيق مكاسب على المدى الطويل. علاوة على ذلك، فهي تساعد المستثمرين أيضًا في اختيار الأصول الصحيحة، وتساعدهم في معرفة الأسعار والقيم الصحيحة للعملة الرقمية المعينة التي يرغبون في تداولها أو الاستثمار فيها.

التحليل الأساسي النوعي والكمي

التحليل الأساسي له جانب كمي وجانب نوعي. يرتبط الجزء الكمي في الغالب بالمقاييس أو العوامل التي يمكن للناس التعبير عنها أو قياسها من الناحية العددية. والمثير للدهشة أن بعض هذه العوامل تتكون أيضًا من عرض العملة والسعر.

من ناحية أخرى، يتضمن التحليل النوعي تقييمات مختلفة تستند إلى مجموعة متنوعة من العوامل غير المنظورة القادرة على التأثير على قيمة الأصل. سيكون من العدل أن نقول إنه أسلوب موضوعي وقائم على الحكم لتحليل الأشياء. من الأمثلة على ذلك مشاركة المجتمع ومشروع الإدارة والبحث والتطوير والسمعة.

يتم استخدام هاتين الطريقتين المختلفتين بشكل منسجم تمامًا لاستخلاص رؤى يمكنها أن تساعد المستثمرين على مقارنة عمليات المشروع المختلفة واتخاذ قرارات مستنيرة في صالحهم على المدى الطويل.

تجدر الإشارة أيضًا إلى أنه لا يوجد في الواقع نهج معين يساعدك على إجراء تحليل أساسي نوعي وكمي شامل فيما يتعلق بمشاريع العملات المشفرة. ومع ذلك، ستواجه مجموعة متنوعة من العناصر والميزات التي تساعدك على إيلاء المزيد من الاهتمام عند تحليل العملات وإمكانات التداول.

فهم القيمة الفعلية

يشار إلى القيمة الفعلية أيضًا بالقيمة الأساسية. ببساطة، هي في الأساس قيمة تقديرية للأصول بناءً على العوامل الكمية والنوعية. من خلال قياس القيمة الفعلية للعملة المشفرة، يمكن للمستثمرين والمحللين تحديد ما إذا كان أصل معين مرتفع أو متدني القيمة في السوق الحالية.

مثال لفهم القيمة الفعلية

لنفترض أن جون مهتم برمز أو عملة معينة. ومع ذلك، فقد سمع أن العملات المشفرة غير مستقرة بشكل كبير هذه الأيام. لذلك، بدلاً من الاعتماد على الضجيج المتواجد في السوق لاتخاذ قرار متعلق بالاستثمار، يفكر جون في إجراء بحث تفصيلي لتحديد ما إذا كان المشروع الذي يبحث عنه مربحًا أم لا.

جون لديه وصول كامل إلى مجموعة متنوعة من مصادر المعلومات من أجل إجراء التحليل الأساسي. يمكن أن تتضمن أشياء مثل المستندات التقنية ومواقع المشاريع والقنوات المجتمعية والصحافة. اختار جون أيضًا أن يبدأ بالمستندات التقنية للعملة. بعد مراجعتها بشكل شامل، وجد جون أن معظم الأشياء التي راجعها كانت صعبة الفهم وتقنية للغاية بالنسبة له. لذلك، سيقوم بزيارة المنتديات والمواقع الإلكترونية الخاصة بمشروع معين متخصص في تحليل الأصول. يمكنهم مساعدته في الوصول لقنوات المجتمع الصحيحة والمستندات التقنية.

بعد الاستفادة من جميع المواد التي تَمكّن من الحصول عليها، يدرك جون أن العملة التي كان ينوي تجربتها كانت ضعيفة جدًا في الصناعة ولا تقدم حلولًا لأي من المشكلات التي تواجه الجمهور. إنها لا تفعل شيئًا أكثر من مجرد جمع الأموال من المستثمرين الأقل خبرة والأسرع تأثرًا.

لذلك، يستغرق جون بعض الوقت لدراسة أصل آخر ولحسن حظه، يبدو الأمر واعدًا. أولاً، التكنولوجيا التي ترتبط بهذا الأصل فريدة تمامًا وقد استخدمته العديد من المؤسسات ذات السمعة الطيبة. اكتشف لاحقًا أيضًا أن تلك العملة الرقمية قد شهدت ارتفاعًا هائلاً في القيمة في السنوات القليلة الماضية، ولهذا السبب قرر استثمار جزء كبير من أمواله في هذا المشروع الذي قد يثير اهتمام العديد من المستثمرين والتجار في المستقبل القريب.