إنها ظاهرة معروفة عالميًا أن التجارة هي مصدر للاقتصاد القوي والتاجر الناجح. يعتبر دور المستشار المالي مهمًا للغاية عندما يتعلق الأمر بالاستثمار في الأسهم وبيع وشراء العملات بالإضافة إلى استثمار الأموال لتحقيق الأرباح. وذلك لأن المستشار المالي مجهز جيدًا بالمعرفة والخبرة المطلوبة التي يمكن أن تساعد في استخدام أموال المستثمر في المشاريع ذات الأرباح.

مع تطور الإنترنت، تطور التداول إلى حد لا يمكن تصوره مما أدى إلى زيادة هائلة في التداول ككل وفي نفس الوقت مكّن من إجراء التداول الدولي من خلال شاشة سطح المكتب أو أجهزة الكمبيوتر المحمولة الخاصة بك مع سهولة المشاركة في نشاط التداول من أي مكان في العالم أثناء الاستمتاع براحة التواجد في منزلك. وبالمثل، مع نشأة العملة المشفرة في عام 2009، اكتسبت العملة المشفرة اليوم سمعة باعتبارها واحدة من الأصول التجارية الأكثر شهرة وموثوقية والتي يشارك فيها المستثمرون من جميع أنحاء العالم في محاولة لكسب الأرباح.

نشأة البيتكوين؟

في عام 2009، ظهرت البيتكوين في عالم التداول كأول عملة مشفرة على الإطلاق والتي اجتاحت العالم بأسره. نظرًا لكونها عملة لامركزية بدون وجود مادي على الإطلاق، فقد تمكن مستخدمو البيتكوين من إجراء المعاملات على الفور والتي لم تتضمن فرض رسوم إضافية من قبل أطراف ثالثة ودون الحاجة إلى وسطاء مثل البنوك والمؤسسات المالية والسلطات الحكومية. إلى جانب هذه الميزات الحيوية، سرعان ما اكتسبت البيتكوين موقعًا نزيهًا مما مكّن مستخدميها من المشاركة في التداول عبر الإنترنت وكذلك المشاركة في الكازينوهات على الإنترنت.

بعد اختراع البيتكوين بفترة وجيزة وعندما أدرك العالم مدى إمكاناته من حيث جني الأرباح، بدأت العديد من العملات المشفرة الأخرى في الظهور في الأفق. يوجد اليوم الآلاف من العملات المشفرة المتاحة والتي تعد أصولًا أكثر جدوى بشكل فردي والتي تتضمن الكثير من الأرباح. ومع ذلك، منذ يوم إنشائها، وحتى تاريخه، لا تزال البيتكوين هي العملة المشفرة الأولى من حيث الشعبية وكذلك الأصول الأكثر ربحًا بين جميع العملات المشفرة الأخرى.

كيف يتم التداول بالبيتكوين

منذ اليوم الذي نشأت فيه البيتكوين، شهدت زيادة هائلة في سعرها مما جعلها أحد الأصول الشائعة للتداول بين المتداولين والمستثمرين في جميع مجالات الحياة ومن جميع أنحاء العالم. مع مرور كل يوم، يتزايد اتجاه الاستثمار في البيتكوين باستمرار. في أيامها الأولى، تم تبادلها مقابل المال ولكن الآن للبيتكوين استخدامات متعددة، فيمكن استبدالها بالمال وكذلك يمكن للمالك شراء السلع والخدمات عن طريق الدفع بالبيتكوين.

تعد قصة مالكي البيتكوين الأوائل مثيرة للاهتمام أيضًا مما دفع الكثيرين إلى الاستثمار فيها. في عام 2013، ارتفعت أسعار البيتكوين بشكل غير عادي مما أدى إلى جلب الكثير من الأرباح لأولئك الذين كانوا يحتفظون بأصول البيتكوين الخاصة بهم آمنة وينتظرون الوقت المناسب لصرفها. إنها حقيقة معروفة أن هؤلاء المستثمرين الأوائل تمكنوا من تحقيق ثروات في أيام قليلة وسرعان ما أصبحوا المستثمرين الرواد في البيتكوين.

كان السعر الأولي لعملة البيتكوين أقل من 10 دولارات أمريكية ولكن ارتفع سعر كل بيتكوين اليوم إلى حوالي 10 آلاف دولار أمريكي. هذه هي الإمكانات التي نبحث عنها فيما يتعلق بالتداول في البيتكوين. فلماذا لا يغامر العالم بالاستثمار في البيتكوين بشكل صحيح؟ بما أنه حلم كل شخص أن يصبح ثريًا فجأة ويتمتع بكل رفاهية الحياة.

ببساطة، يكمن مفتاح القدرة على التداول بنجاح في البيتكوين في حيلة أنه إذا كنت تمتلك بيتكوين، فعليك انتظار اللحظة المناسبة لاغتنام الفرصة. كما هو الحال في العملات التقليدية، هناك مواسم هبوط أيضًا في تداول البيتكوين حيث تنخفض الأسعار بشكل كبير. هذا هو الوقت المناسب للمستثمر لشراء المزيد من عملات البيتكوين. ثم هناك وقت ذروة ترتفع فيه أسعار البيتكوين بشكل كبير وهذا هو الوقت المناسب لصرف استثماراتك. هذه هي الحيلة التي يمكنك من خلالها القيام بالتداول مثل المحترفين في البيتكوين لأن الاستثمار في فترات قصيرة ثم صرف الاستثمار في وقت الذروة يمكن أن يضمن تحقيق النتائج المرجوة بخصوص جني الأرباح.

على الرغم من أن مفهوم العملة المشفرة لا يزال غير معروف على نطاق واسع نظرًا لحقيقة أن فهم كيفية عمل العملة المشفرة أمر محير ومعقد بعض الشيء، مع ذلك، بمساعدة شركات التداول عبر الإنترنت، فإن مهمة فهم العملة المشفرة ومن ثم الاستفادة من المعرفة لتحقيق الأرباح أصبحت سهلة للغاية وقابلة للتنفيذ.

إذا كنت ترغب في بدء حياتك المهنية من خلال الاستثمار في البيتكوين، فمن المهم وكذلك الضروري للمستثمر أن يكون على علم بمفهوم العملة المشفرة، وخاصة البيتكوين، لأنه بمجرد حصوله على المعرفة والتعليم المطلوبين، يكون عندئذ فقط قادرًا على تحويل استثماره إلى مشاريع مربحة. في البداية، يُوصَى دائمًا بالمشاركة في خدمات متداول عبر الإنترنت لأن المتداول عبر الإنترنت هو الشخص الذي لديه معرفة واسعة في هذا المجال ولديه سنوات من الخبرة التي يمكنه من خلالها جعل المستثمر مستثمرًا محترفًا.

EZDSK.com هي إحدى شركات التداول عبر الإنترنت المجهزة بالمعرفة والخبرة ذات الصلة المكتسبة على مر السنين في هذا المجال والتي تقدم خدمات غير مسبوقة للمبتدئين وكذلك للمتداولين المحترفين منذ فترة طويلة. تعتبر EZDSK واحدة من أكثر شركات التداول عبر الإنترنت موثوقية بين مستثمري العملات المشفرة التي نالت سمعة نظيفة. يمكنك الاستمتاع بخدماتها من خلال فتح حساب تداول مع EZDSK حيث يمكنك إيداع أموالك التي يمكن استخدامها بعد ذلك للاستثمار في تداول البيتكوين. بمجرد إيداع الأموال بنجاح، ستكون مستعدًا لبدء حياتك المهنية مع EZDSK.

لماذا تتداول البيتكوين مع EZDSK؟

وفقًا لعملاء EZDSK والمجتمع عبر الإنترنت، تعتبر EZDSK واحدة من أكثر شركات التداول عبر الإنترنت أمانًا وموثوقية بين منافسيها والمجهزة بالقدرة على تزويد عملائها بأحدث وأسهل منصة تداول بيتكوين في الاستخدام. على الرغم من أن مستخدم الحساب مع EZDSK يمكنه القيام بالتداول بعدة عملات مشفرة، إلا أن تداول البيتكوين هو الأصل الأساسي للتداول مع EZDSK. تعتبر EZDSK الآمنة أيضًا الخيار الأول كشركة تداول عبر الإنترنت لكلا النوعين من المتداولين، المبتدئين أو المحترفين.

يتوفر لدى EZDSK مكتبة رائعة مليئة بالموارد والمواد الهائلة التي يمكن أن تساعد المتداول في تعلم وفهم تداول البيتكوين بشكل أفضل من أي شخص آخر. من المعروف أن التداول، وخاصة تداول العملات المشفرة، ليس بالأمر السهل. إنه في الواقع طريق مليء بالعقبات وإذا كنت قادرًا على اختيار شركة التداول عبر الإنترنت المناسبة، فيمكن تخطي هذه العقبات.

EZDSK هو بمثابة مركز تدريب سيرشدك طوال حياتك المهنية ويجعلك تتعلم إيجابيات وسلبيات تداول البيتكوين بحيث يمكنك الاستمرار في طريقك المهني بدون عقبات. بينما يرتفع عدد العملات المشفرة مع مرور كل يوم، تمكنت EZDSK من أن تضمن لعملائها توفير أفضل الفرص في تداول البيتكوين بأقصى قدر من الأرباح لأنه بغض النظر عن عدد العملات المشفرة أو الأصول تم اختراعها، فمن الصعب بل من المستحيل التغلب على البيتكوين لفترة طويلة جدًا.

حاملةً لغرض واحد وهو تقديم أفضل الخدمات لعملائها، تمتلك EZDSK القدرة على جعل عملائها قادرين على تحقيق أحلامهم في كسب المال من خلال تداول البيتكوين عبر الإنترنت. لديها فريق من المهنيين المدربين تدريباً عالياً لمساعدة العملاء في الفوز بكل تداول بيتكوين. وبالمثل، فإن هذا الفريق من المحترفين المدربين تدريباً عالياً - الذين هم أفضل الأفراد ذوي الخبرة في هذا المجال - قادر تمامًا على تمكين العملاء من اتخاذ القرار، الأمر الذي يعتبر جزءًا حيويًا في عملية التداول.

سواء كنت تتداول من اللابتوب أو جهاز الكمبيوتر المكتبي، كن مطمئنًّا أن EZDSK لديها منصة يمكن الوصول إليها في أي وقت من أي مكان في العالم. وبالمثل، يمكنك أيضًا الاستمتاع بسهولة التداول من خلال هاتفك الذكي والأجهزة التي تعمل بالإنترنت لأن EZDSK جعلت أيضًا التداول عبر الإنترنت في البيتكوين ممكنًا من خلال استخدام هذه الأجهزة التي توفر للمستخدمين نفس مستوى الواجهة التي يمكن الاستمتاع بها من خلال استخدام اللابتوب أو أجهزة الكمبيوتر.

التوقيت هو الجوهر ولكن بخصوص التداول، يلعب التوقيت دورًا مهمًا للغاية لأن الفوز في التداول يعتمد على عامل الوقت. في EZDSK، يمكن للعميل إعداد التنبيهات والرسائل التذكيرية بسهولة التي يمكن من خلالها أن يطلع نفسه على الفرص المتاحة للتداول والتي يمكن للعميل الاستفادة منها بعد ذلك. وكذلك، فإن EZDSK لديها دعم متاح على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع من خلال محللين ذوي خبرة ومديري حسابات يظلون متاحين في جميع الأوقات لمساعدة العملاء المحتاجين. يعتبر أمان أموال العملاء ومعلوماتهم من أهم أولويات EZDSK، وبالتالي فقد حرصت على أن تكون جميع التدابير الأمنية محدثة لتوفير تجربة تداول أكثر أمانًا وموثوقية وبأسعار أرخص بكثير من أي شركة تداول أخرى عبر الإنترنت.

استكشاف المستقبل المشرق عبر تداول البيتكوين

كما ناقشنا أن التداول في البيتكوين لديه إمكانات عالية لتحقيق أرباح، فإن هذه الحقيقة مدعومة بعامل ارتفاع قيمة البيتكوين بصورة هائلة منذ عام 2008. لذلك ليس هناك شك في أن تداول البيتكوين يوفر معظم الفرص الرائعة التي يمكن أن تجعل مستقبل أي شخص مشرقًا. كما ارتفع في السعر في عام 2017 على نطاق واسع. كان هذا هو العام الذي تجاوز فيه سعر البيتكوين فجأة أكثر من 19000 دولار أمريكي بعد أن كان 1000 دولار أمريكي فقط.

ألم يكن ذلك شيئًا غير عاديًا؟ ولماذا لا تستثمر في البيتكوين؟ ولكن قد يكون المرء مخدوعًا عند تجاهل جانب الخسارة، لأنه عندما يكون هناك ربح، فهناك خسارة أيضًا. لا شك أن هناك الكثير من الأشخاص الذين حاولوا أيضًا اتباع هذا الاتجاه ولكنهم أصبحوا مفلسين لأنهم لم يكن لديهم المعرفة والخبرة المطلوبة بخصوص التداول بأمان في البيتكوين. ومع ذلك، كن مطمئنا لأن EZDSK يمكنها توفير مكتبة واسعة غنية بالمعلومات المطلوبة للربح من كل تداول. وكذلك هناك محللون ومديرو حسابات يقدمون لك أيضًا المساعدة التي تحتاج إليها لاستكشاف أفضل فرص التداول.

البيتكوين مقابل باقي العملات المشفرة

بينما هناك الآن العديد من العملات المشفرة، فإن إيثيريوم ولايتكوين، بعد البيتكون، هما من أشهر العملات المشفرة. ومع ذلك، أسعارهم أكثر استقرارًا وليس لديهم إمكانات يمكن مقارنتها مع البيتكوين. واحدة من أكثر الميزات الرائعة في البيتكوين هي أنها أكثر أمانًا، وفي حين أن العملات المشفرة الأخرى من المرجح أن يتم الاحتيال عليها، فإن البيتكوين لديها فرص ضئيلة في ذلك. شعبية البيتكوين لا مثيل لها وسوف يستغرق الأمر وقتًا طويلاً حتى تتمكن أي عملة مشفرة أخرى من الاقتراب منها، الأمر الذي يبدو مستحيلًا في الوقت الحالي وفي المستقبل القريب والبعيد.

الدليل الأساسي للمبتدئين في تداول البيتكوين

القاعدة الأولى للتداول في البيتكوين هي أن أي مستثمر ينوي التداول يجب أن يثقف نفسه للاقتناع بمفهوم البيتكوين وكيف يعمل وإلا فقد يكون الاستثمار بلا جدوى. ثاني أهم قاعدة هي أنه يجب ألا تستثمر كل أموالك دفعة واحدة. من الأفضل دائمًا الاحتفاظ بجزء منها للسماح لك بتعويض الخسارة. ثالثًا، والأهم، استخدام شركة تداول عبر الإنترنت ذات سمعة طيبة والتي يمكنها أن تساعدك في تحقيق أفضل النتائج لمصالحك. مع مراعاة ما تعلمناه اليوم، فلماذا لا تبدأ حياتك المهنية مع EZDSK؟